اثار الرئيس التركي
‫الرئيسية‬ Uncategorized نيوزيلندا غاضبة من إردوغان
Uncategorized - شباك العالم - مارس 19, 2019

نيوزيلندا غاضبة من إردوغان

اثار الرئيس التركي رجب طيب اردوغان حنق نيوزيلندا يوم الإثنين باستعماله إلحاق مقطع مرئي
مثيرا للخلاف صوره منفذ مجزرة المسجدين في كرايست تشيرش، في حملة انتخابية.

وقدم إردوغان الذي يقوم بحملة للانتخابات المحلية ذلك الشهر، الانقضاض بوصفه جزءا من
إنقضاض أضخم على تركيا والاسلام، وعرض الالتحاق المصور للاعتداء في إحتشادات في خاتمة الاسبوع.

واحتج نائب رئيسة الوزراء وينستون بيترز يوم الاثنين محذرا بأن تسييس المجزرة “يعرض للخطر
مستقبل وسلامة الشعب في نيوزيلندا والخارج، وهو غير منصف إطلاقا”.

وأفصح بيترز يوم الثلاثاء أنه سيتوجه إلى تركيا ذلك الأسبوع بدعوة من اسطنبول لحضور مؤتمر خاص
لمنظمة التعاون الإسلامي.

وجرح ثلاثة أتراك في المجزرة التي قتل فيها 50 من المصلين في مسجدين بمدينة كرايست تشيرش
في جنوب نيوزيلندا يوم الجمعة.

وقام المسلح، وهو استرالي من المنادين بتفوق العرق الأبيض، بتصوير الانقضاض ونقله على
نحو مباشر ونشر إشعارا من 72 صفحة على وسائل الاتصال الاجتماعي صرح فيه إنه ضربة
موجهة “للغزاة المسلمين”.

ويشير الإشعار إلى تركيا ومآذن كاتدرائية آيا صوفيا في اسطنبول التي أصبحت متحفا بعدما حولها
العثمانيون إلى مسجد.

إلا أن أثناء إحتشادات انتخابية في عاقبة الاسبوع، عرض إردوغان الاشتراك ونوه مرارا إلى
الانقضاض باعتباره مؤشرا على تصاعد موجة عداء للإسلام تجاهلها الغرب.

وصرح أثناء تجمع انتخابي في شنقلعة بغرب تركيا “إنه ليس حادثا معزولا، إنها مسألة أكثر تنظيما”.

وأكمل “إنهم يختبروننا بالرسالة التي يبعثونها لنا من نيوزيلندا، على في أعقاب 16500 كلم”.

وعن لقاء ممنهجة التعاون الإسلامي المرتقب في اسطنبول صرح بيترز “ذلك الحدث الهام
سوف يسمح لنيوزيلندا بالانضمام إلى شركائنا في الدفاع والمقاومة للإرهاب والدفاع عن قيم
مثل التفاهم والتسامح الديني”.

وتحدث “موقفنا ملحوظ بشكل كبير بأن الانقضاض التكفيري في كرايست تشيرش الذي ارتكبه
فرد ليس نيوزيلنديا، نقيض كامِل لقيمنا الجوهرية”.

 

سكان جرداب يثمنون توجيهات رئيس مجلس الوزراء لتخصيص وحدات إسكانية لهم

‫شاهد أيضًا‬

4 أخطاء يجب تجنبها عند شراء كمبيوتر محمول جديد

كتبت: بيسان الخاروف. يعد الكمبيوتر المحمول، أكثر تعقيدا من جهاز الكمبيوتر “سطح المكت…