وفاة سيدة بعد تعرضها للعض في عنقها من قبل زوجها في جزيرة سولاوسي الإندونيسية،

بعد فشل محاولات إنقاذ حياتها بسبب إصابتها بجروح حرجة بعد تعرضها  للعض في منطقة حساسة.

وقالت قناة كومباس أن المرأة الضحية كانت تعيش في قرية “توبوا” بمنطقة “كولاكا” في جزيرة سولاسي الإندونيسية، و توفت بعد تعرضها للعض من قبل زوجها.

وأفادت الشرطة الإندونيسية أنها تمكنت من إلقاء القبض على الزوج الجاني،

وقالت الشرطة أن أقارب المعتدي الذي أنهى حياة زوجته يزعمون أنه يعاني من اضطرابات عقلية دفعته لعض زوجته.

وفي قصة مشابهة كان زوج تركي قد ارتكب جريمة مروعة بحق زوجته، منهيا حياتها بعدة طعنات في أماكن متفرقة
من جسدها بسبب الغيرة.

وقد ذكر شهود عيان، أن الزوج المدعو «جمال»، دخل في شجار مع زوجته أوزكو،
32 عامًا، ثم بدأ في طعنها عدة مرات.

وبعد ارتكابه الجريمة، توجه الزوج لتسليم نفسه إلى الأجهزة الأمنية، وقال في إفادته
إنه حذرها من عدم التكلم مع بعض من أقاربها بسبب غيرته منهم، مضيفا أن تحذيراته
لزوجته لم تجد نفعا معها، فنشب خلاف بينهما، تحول إلى شجار انتهى بطعنها حتى
فارقت الحياة.

وكان الزوجين يتشاجران بشكل دائم بسبب غيرة الزوجة الجنونية، كما اجبرته على حذف
موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك من على هاتفه، وكذلك وضع وشم إسمها على جسده
تعبيراً عن حبه لها .

وقد أثارت القصة مواقع التواصل الاجتماعي بالكامل، وأصبحت قضية رأي عام، مما جعل
المذنب في موقف حرج بعد الحادثة الصادمة.

‫شاهد أيضًا‬

4 أخطاء يجب تجنبها عند شراء كمبيوتر محمول جديد

كتبت: بيسان الخاروف. يعد الكمبيوتر المحمول، أكثر تعقيدا من جهاز الكمبيوتر “سطح المكت…