هاجم محمود عباس رئيس حركة فتح، الجهاد الإسلامي مُجددا، لامتناعها التوقيع في حوارات موسكو على بند الاعتراف بمنظمة التحرير ممثلاً شرعياً وحيداً للشعب الفلسطيني.

وصرح عباس في كلمة له مساءً الأربعاء، نتمسك بمنظمة التحرير ممثلاً شرعياً لشعبنا وهي البيت المعنوي لشعبناومن لا يؤمن بها كما حصل في موسكو من بعض التنظيمات فليبق في الخارج ولن نتعامل معه .

كما صرح باسم منظمة التحرير وباسم فتح لن نلتقي مع هؤلاء الذين يشككون بمنظمة التحرير ممثلاً شرعياً أو لا يقبلون بها أو يرفضون هذا ويرفضون ذاك، وإذا لم يلتزموا بما التزمنا به في عام 1988 ، فليبقوا في الخارج ولن ينقصوا من وجود وقوة الشعب الفلسطيني وسيبقون على الهامش .

وقال عباس: “الكلام الذي سمعناه في موسكو كلام مؤسف، أن يأتي بعض الأشخاص ويقولون لا نعترف بمنظمة التحرير، ومن الآن وصاعداً لن نقبل دعوة من أي جهة كانت، يحضر فيها هؤلاء ويرفضون الاعتراف بمنظمة التحرير”.

‫شاهد أيضًا‬

4 أخطاء يجب تجنبها عند شراء كمبيوتر محمول جديد

كتبت: بيسان الخاروف. يعد الكمبيوتر المحمول، أكثر تعقيدا من جهاز الكمبيوتر “سطح المكت…