‫الرئيسية‬ شباك الرياضة الشعباني يمتلك دكة قوية قادرة على تعويض غيابات الفريق

الشعباني يمتلك دكة قوية قادرة على تعويض غيابات الفريق

الشعباني يمتلك دكة قوية قادرة على تعويض غيابات الفريق

لا شك بأن فريق الترجي التونسي لكرة القدم بقيادة المعين الشعباني يمتلك أوراقاً رابحةً ومهمة
لتعويض الغيابات البارزة في صفوفه عشية اللقاء المرتقب ضد الوداد البيضاوي المغربي في إياب
نهائي دوري أبطال افريقيا على ملعب رادس الدولي غداً الجمعة.

ويغيب عن الترجي الحارس معز بن شريفية والمدافع شمس الدين الذوادي ولاعب الوسط غيلان
الشعلالي، بسبب حصولهم على الانذار الثاني في مباراة الذهاب بالرباط يوم الجمعة الماضي والتي
انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.

بالرغم من أهمية جميع اللاعبين في تشكيل الترجي إلا أن اللاعبينالثلاثة لعبوا دوراً بارزاً ومؤثراً في
تتويج الفريق العام الماضي باللقب وفي مشوار البطولة هذا العام لا سيما في المباراتين الصعبتين
في الدور قبل النهائي ضد مازيمبي الكونغولي.

ولم يصرح الشعباني الذي فرض السرية التامة على تدريبات الفريق، بأسماء البدائل المتوقعة حتى
اليوم لكن الترشيحات تصب بقوة لمصلحة الحارس رامي الجريدي الذي خاض عددا متكافئا من
المباريات مع بن شريفية هذا العام.

ويسعى الجهاز الفني لتحضير الجريدي العائد من إصابة كانت حرمته من خوض مواجهتي مازيمبي،
ليكون جاهزا أمام الوداد.

وتبدو فرص الجريدي الأقرب مقارنة بالحارس الثالث للفريق علي الجمل.

وعلى عكس حراسة المرمى فإن المدافع محمد علي اليعقوبي يبدو على اتم الاستعداد لتعويض
الذوادي في قلب الدفاع.

ويملك المدرب عدة أوراق لتعويض غيلان الشعلالي إذ تصب الأنظار بقوة نحو اللاعب الليبي الموهوب
حمدو الهوني للمشاركة في المباراة إلى جانب النجم سعد بقير ومحمد أمين المسكيني.

ويسعى الترجي إلى الحفاظ على لقب المسابقة الذي فاز به العام الماضي أمام الأهلي المصري
بقيادة المدرب الشعباني والتتويج للمرة الرابعة في تاريخه بالبطولة، بينما يتطلع الوداد المغربي إلى
اقتناص اللقب الثالث في تاريخه من تونس.

الوداد المغربي تحت المجهر …

يسعى فريق الوداد إلى تكرار ما فعله ماطنه الرجاء البيضاوي عام 1999 عندما عاد بلقب الكأس القارية
من العاصمة التونسية (“ملعب المنزه”) بركلات الترجيح، بعدما فرض التعادل السلبي على الترجي إيابا
، وهي النتيجة ذاتها لمباراة الذهاب.

ورأى مدرب الوداد، التونسي فوزي البنزرتي (60 عاما)، أن لفريقه القدرة على قلب الطاولة أمام الترجي
، مثلما نجح الأخير في نهائي النسخة الماضية أمام الاهلي، مضيفا “الترجي خسر ذهاب نهائي
النسخة الماضية (1-3) أمام الأهلي بضربتي جزاء غير صحيحتين، لكنه عاد في الإياب وتوج باللقب
، لذلك من الأفضل التركيز على مواجهة الإياب”.

وتابع “لا أود التعليق على أداء الحكم أو انتقاده، من الأفضل أن نُركز على مباراة الإياب. لا أدرى إن كانت
تقنية الفيديو نِعمة أم نقمة”.

ويعاني فريق البنزرتي من مشكلة اللمسة الأخيرة أمام المرمى في ظل غياب قلب هجوم صريح وهي
مشكلة خلقت له متاعب كثيرة خصوصا مؤخرا، اذ فشل الفريق في تحقيق الفوز في مبارياته الخمس
الأخيرة.

وسيفتقد الوداد خدمات القائد ابراهيم النقاش والمدافع أشرف داري بسبب الإيقاف.

اقرأ المزيد نيمار لديه رغبة قوية بالعودة لبرشلونة و المتوقع فشل عودته

‫شاهد أيضًا‬

عن طريق الخطأ..رجل أعمال يشتري طائرتين ايرباص

عن طريق الخطأ..رجل أعمال يشتري طائرتين ايرباص. أقدم رجل أعمال على شراء نمرذجين شبه حقيقين …