أنت أمام ورقة الامتحان.. فكيف تنظم وقتك وإجابتك ؟!

إن الامتحانات هي المحطة الأخيرة التي يبرز فيها مجهود سنة أو ترم كامل، والتي ينتظرها
الطلبة من أجل تقديم أفضل ما عندهم بغيةَ الحصول على أفضل نتيجة دراسية.

سيطر على قلقك
من البديهي أن نبدأ نصائحنا هاته بالقلق، فهو المسيطر الذي قد يحول دون تمكنك من
الإجابة بطريقة جيدة واحترام الوقت المخصص للمادة.

يجب إذًا أن تعلم أن عامل الوقت والضغط الذي قد يمارسه عليك خلال الامتحان يخص جميع
الطلاب بكيفية متساوية، ووحدك القادر على تنظيمه بصورة تسمح بك بالإجابة بطريقة
سليمة وفي الوقت المحدد.

نظم وقتك قبلًا
قبل الامتحان، لابد وأنك تعلم جيدًا كم من الوقت مخصص لاجتيازه (ساعة، ساعتين…) لذلك،
حاول أن تحضر نفسك باعتماد الامتحانات السابقة أو ما استطعت معرفته من زملاءك.

مدة الإجابة
أمام ورقة الامتحان، وفور توزيعها اقرأ الأسئلة كاملةً وضع أمام كل واحدة منها المدة التي تظنها
كافية للإجابة عنها. حاول أن تقسم امتحاناتك إلى جزأين أو ثلاث.

البس ساعة
إن أهم ما يوترنا داخل قاعة الامتحان هو تكرار المراقبين للوقت المتبقي، والذي يزيد من قلقك
بوتيرة سريعة إن لم تكن تعلمه قبلًا أو ربما كنت تظن – نظرًا لتركيزك.

أحضر أدواتك كاملةً
في الغالب، يطلب من الطلاب إحضار كل ما يحتاجونه من أغراض (أقلام، أدوات…) ؛ حيث أن
تبادلها مع الزملاء يكون ممنوعًا داخل قاعة الامتحان.

درجة الصعوبة : البدء بالأسئلة الأكثر سهولة والتي تعلم إجابتها وترك الأسئلة الصعبة للأخير،
حيث أن الأسئلة السهلة لن تتطلب منك مجهودًا كبيرًا ولا وقتًا طويلًا.

النقاط : في الغالب، يمكن البدء بالأسئلة ذات درجات أكثر مقارنة، وذلك من أجل أن تضمن
في حال لم تستطع إتمام الامتحان – جمعك لأكبر عدد من النقاط.

استخدم المسودات
هناك الكثير أنت كن من الطلاب ممن يعتبرون استخدام المسودات ضياع للوقت خلال الامتحان
فيلجؤون للكتابة في ورقة التحرير مباشرة، وهذا أمرٌ خاطئٌ.

ترامب يتعهد بالانسحاب من معاهدة دولية لتجارة الأسلحة

 

‫شاهد أيضًا‬

4 أخطاء يجب تجنبها عند شراء كمبيوتر محمول جديد

كتبت: بيسان الخاروف. يعد الكمبيوتر المحمول، أكثر تعقيدا من جهاز الكمبيوتر “سطح المكت…